شامبوهات بها نسبه عاليه من الرغاوى

شامبوهات بها نسبه عاليه من الرغاوى
شامبوهات بها نسبه عاليه من الرغاوى
شامبوهات بها نسبه عاليه من الرغاوى
شامبوهات بها نسبه عاليه من الرغاوى

حيث R= سلسلة الدهن وهى خفيفة للغاية و ثابتة تجاة الصابون كما تعتبر من عوامل الارغاء الجيدة و متوفرة على صورة سائل 30% و بودرة عالية النشاط و جميع المواد السابقة هى مخفضات توتر سطحية آنيونية و بعض المواد الاخرى النشطة سطحياً والمستخدمة فى حمامات الرغوة ليست آنيونية و دورها ضعيف كعامل إرغاء و لكنها تستخدم بصورة مخففة لتأثيراتها المخففة للألتهاب الناتج عن استعمال المواد الأخرى و هى تجعل الجلد لين و ملمسة لطيف و يستخدم مصطلح المواد المترددة (الأمفوتيرية) ليشير إلى المادة التى تحتوى على الأقل مجموعتين فعاليتين من الناحية الأيونية و التى يمكن أن تتأين على صورة آنيونية و مجموعة أخرى كاتيونية و تتحقق الحالة الآيونية اعتماداً على مستوى PH ففى الوسط الذى تكون فيه PH حامضية يكون الجزئ كاتيونى أما فى الوسط الذى تكون فيه PH  قلوى فيكون الجزئ آنيونى و فى الوسط PH متعادل (ونادراً ماتتعدى قيمة PHرقم 7) فهو يحمل كلا الشحنتين من الكهرباء الاستاتيكية و مخفضات التوتر السطحى المترددة مشتقة من الحامض الدهنى ايميدازولين imidazolines و هى من أهم المركبات المستخدمة فى تحضيرات الحمامات و توجد أنواع أخرى مبنية على زيت جوز الهند أو الأحماض الدهنية للأوليك و اللوريك لأنها خفيفة و تعتبر عوامل إرغاء جيدة كما تعمل على تخفيف الالتهاب الناتج عن الكيل ايثير سلفات أما البيتانات Bentaines فهى مشتقة من تراى ميثيل جليسرين و هى نوعين الكيل بيتانات ومن امثلتها بيتانات جوز الهند وكذلك RN(CH3)3CH2COO وبيتانات   الكيل أميد ومن أمثلتها كوكو أميدو بروبيل بيتان ويرمز له بالرمز RCONH(CH2)3N(CH3)2CH2COO و هذه المواد خفيفة و عوامل إرغاء سائلة تغادر الجلد وتتركة باحساس لطيف مرطب